لست أدري

Publié le par abdennour driss

لست أدري...

 

شعر عبد النور إدريس

 

 

.............أشاعر الأفق ..من يرج الماء؟؟

 

كاشف لحظات المد

 

متدملجا برقصة ضعيفة السعال

 

الحب جرف مالح... منهوك التأنيث

 

موقوت في التغريد القرمزي

 

أو حزين في صبوات السؤال

 

ولا هو يخاصر فتيلة الضوء

 

ولا يتجرّأ غزل ظلٍّ شقي

 

…………………أشاعر التوق.. من يسابق لغة المطر؟؟

 

لست أدري

 

كيف للحرف أن ينبت عاريا

 

على حافة السرير...

 

في شهوة الكلام...

 

والمداد ملك... يغمض عينيه في الإعراب...

 

واللون شاطئ أزرق

 

متوهج في رعب السندباد

 

هي ذي الفصول تبوح بسلطتها

 

هي ذي المراجل موثوقة اليباس

 

ذات نيسان كُحْلي الفرح

 

أشاعرا تحترق شهادته في القصيدة

 

لست أدري

 

بعد الحبيبة..

 

هل تصحو الثمالة في الخطو؟

 

هل يأتي الحزن لوداع القبلات؟

 

لست أدري

 

بعدها

 

كيف تنظر القُبَّرات إلى حبِّنا

 

لست

 

...............أدري

 

أهي الخطوات التي

 

تُنبت رعشة الامتلاء

 

وتحمل جرحها أبراج الشهوة

 

أم الصلاة التي

 

لها ثقة في ذاكرة الركعات

 

لست أدري

 

ما بال العشق ثمل في عمريَ الجانح

 

مابال ترسبات الغيم لا تشفع لمطري

 

لست أدري

 

كيف تخون المدارات؟

 

كيف تقترضني شريعة الحب؟

 

آهِ

 

كم هو ندي تبخُّر الشاطئ في صفير القطار

 

كم هو الرسم شراع ممسوس

 

يرشف بياضك بالعُري

 

لست أدري

 

كيف يرقص المدى على أُهبة الاختبال؟

 

كيف يُخصى المحو في لذة الممشى؟

 

يا انكتابي في سِفر المطر

 

يا دائرة تستبيح استقامة الغيم

 

يا ربيعا يستوقف مراجل نهد مستعار

 

اِحمل آتيَكَ وعجّل بهويتك

 

تلُجُّها بالنذور

 

ووشوشات التسبيح الصوفي

 

نادي فجرك الغجري

 

وترحَّل مساءاتك العاشقة

 

لست أدري

 

لِم يهتم القديس بالخطوات الماجنة؟

 

حيث الدوالي في شكلها الجديد

 

تنبت في عربدة النشيد

 

لست أدري

 

لِم  يختار جنون  الدالية

 

دهشة الأتى...؟

 

في جسد متكوثرَ الماهية

 

في ضيافة أنثى...

 

ـــــــــــــــــ

 

مكناس في

 

 

30/04/2006

 

 

Publié dans شعـر

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article